من خلال نفق.. ستة أسرى فلسطينيين يهربون من سجن جلبوع قرب بيسان

طريق العزة

التحالف بيتنا
عضو قيادي
إنضم
24/10/20
المشاركات
1,250
التفاعلات
4,199
من خلال نفق.. ستة أسرى فلسطينيين يهربون من سجن جلبوع قرب بيسان



من خلال نفق.. ستة أسرى فلسطينيين يهربون من سجن جلبوع قرب بيسان


النفق الذي استخدمه الأسرى الستة للهروب من سجن جلبوع



رام الله - دنيا الوطن

أفادت (القناة 13) الإسرائيلية، صباح اليوم الاثنين، بأن ستة أسرى من سجن جلبوع، قرب بيسان، تمكنوا من الهرب، من خلال حفر نفق.



كما أفادت (القناة 12) الإسرائيلية، بأن طائرات مروحية واستطلاع، تقوم بجولات مكثفة بحثا عن الأسرى الستة الذين هربوا من سجن جلبوع، كما تتواجد قوات كبيرة من الشرطة وجهاز (شاباك) ومصلحة السجون في المنطقة لإجراء عمليات تمشيط.



ونقلت (القناة 12) عن مسؤول كبير في الشرطة الحادثة بأنها "أحد أخطر الحوادث الأمنية في البلاد بشكل عام".



من جهته، قال موقع (والا) الإسرائيلي، بأن حادث هروب الأسرى الفلسطينيين الستة من جلبوع الذي يُعتبر أحد أشد السجون حراسة في إسرائيل، بدأ حوالي الساعة 3:25 صباحًا وبعد حوالي نصف ساعة انكشف الأمر وبدأت المروحيات والطائرات المسيرة في إجراء عمليات التمشيط حول الموقع.



وتابع: "في الوقت نفسه طُلب من المستوطنين المساعدة في عمليات البحث داخل المستوطنات".





3911157375.jpg




3911157376.jpg




مصدر


 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,920
التفاعلات
18,890
الله معاهم ويحفظهم ويحرسهم بعينه التي لا تنام
ويبعد عنهم عيون الشاباك ومناديبه من الجواسيس والعملاء وكلاب الأثر
 

Nashab

لا تمت قبل أن تكون نداً
صقور التحالف
إنضم
22/2/19
المشاركات
3,920
التفاعلات
18,890
للعلم عائلة العارضة في جنين، هم من بني عباد (عبابيد العارضة) في مدينة السلط، هم من قصدتهم الحجة بقرايبها في الاردن

 

طريق العزة

التحالف بيتنا
عضو قيادي
إنضم
24/10/20
المشاركات
1,250
التفاعلات
4,199
ابن جنين الأسير المحرر طارق عز الدين:اعتقل القائد الحر محمود العارضة على أيدي قوات الاحتلال للمرة الثانية سنة 1996، بعد هروب الشهيد القائد صالح طحاينة بتهمة إيواء ومساعدة الشهيد القائد صالح، حيث كان من المقرر الحكم عليه بسنة سجن. - سنة 1997 قامت قوات "الشاباك" بسحب القائد البطل محمود للتحقيق بشكل مفاجئ اتضح بعدها باعتقال قوات الاحتلال أبناء مجموعة محمود العسكرية، والتي شاركت معه بتنفيذ عمليات بطولية بإطلاق نار أدت لمقتل وجرح عدة صهاينة، فكانت الصدمة لدى جهاز "الشاباك" أن القائد محمود الذي كان من المقرر الإفراج عنه خلال شهرين هو المسؤول عن هذه الخلية العسكرية، ولم يترك خلفه أي دليل حيث أنه صمد صموداً أسطورياً في زنازين التحقيق. - التقى البطل محمود العارضة داخل سجون الاحتلال بثلة مجاهدة من سرايا القدس معظمهم استشهدوا خلال انتفاضة الأقصى حيث أدى تواصله معهم إلى تشكيل عدة خلايا عسكرية من بلدة عرابة ومحيطها. - نفذت هذه الخلايا العسكرية عمليات حيث التقت بالقائد الشهيد إياد صوالحة والقائد الشهيد خالد زكارنة مهندس التصنيع في سرايا القدس، والشهيد البطل لؤي السعدي والعديد من المجاهدين الأبطال العظماء. - قبل اعتقال المجاهد البطل محمود العارضة سنة 1996، ذهب محمود لزيارة شقيقته في قرية بديا قضاء سلفيت، هناك شاهد على مدخل البلدة ضابطاً صهيونياً بصحبة زوجته، ترجل بطلنا من سيارته وسار بكل هدوء وعزيمة وإرادة باتجاه سيارة الضابط الصهيوني، أخرج محمود مسدسه وأطلق النار على الضابط من نقطة صفر، ومن ثم أطلق النار على زوجته، وانسحب من المكان بكل هدوء.
 
أعلى