صائدة الدبابات M50 ONTOS

الملازم زيكس ماركيز

التحالف يجمعنا
كتاب المنتدى
إنضم
24/12/20
المشاركات
484
التفاعلات
2,545
M50 ONTOS كانت في الأصل مخصصة للقوات الأمريكية المحمولة جواً، تحت صنف صائدة الدبابات، ومن ثما تم اعتماد M50 بدلاً من ذلك من قبل مشاة البحرية الامريكي، في فيتنام، وتم استخدامه لدعم تشكيلات المشاة في أرض المعركة، على الرغم من أن سعة ذخيرتها كانت محدودة ومشكلة آخر وهي يجب على الطاقم أن يخرج من الدبابة لإعادة التلقيم، إلا أن قدرتها على التنقل جعلتها ذات شعبية وأثبتت قوتها النارية الثقيلة أنها لا تقدر بثمن، بالأخص القتال في المناطق الحضارية.

M50 Ontos.jpg


البلد المصنع الولايات المتحدة الأمريكية، عام 1955 والوزن 9.5 طن، والمحرك من General Motors بنزين ينتج 145 حصان.

m50-ontos-vietnam-1968.jpg


وعدد ستة مدافع عديمة الإرتداد من عيار 106mm من نوع M40A1.

Rcl106lat2.jpg



:شعار بانر المنتدى :
 

الملازم زيكس ماركيز

التحالف يجمعنا
كتاب المنتدى
إنضم
24/12/20
المشاركات
484
التفاعلات
2,545
M50 ONTOS كانت في الأصل مخصصة للقوات الأمريكية المحمولة جواً، تحت صنف صائدة الدبابات، ومن ثما تم اعتماد M50 بدلاً من ذلك من قبل مشاة البحرية الامريكي، في فيتنام، وتم استخدامه لدعم تشكيلات المشاة في أرض المعركة، على الرغم من أن سعة ذخيرتها كانت محدودة ومشكلة آخر وهي يجب على الطاقم أن يخرج من الدبابة لإعادة التلقيم، إلا أن قدرتها على التنقل جعلتها ذات شعبية وأثبتت قوتها النارية الثقيلة أنها لا تقدر بثمن، بالأخص القتال في المناطق الحضارية.

مشاهدة المرفق 88061

البلد المصنع الولايات المتحدة الأمريكية، عام 1955 والوزن 9.5 طن، والمحرك من General Motors بنزين ينتج 145 حصان.

مشاهدة المرفق 88062

وعدد ستة مدافع عديمة الإرتداد من عيار 106mm من نوع M40A1.

مشاهدة المرفق 88063


:شعار بانر المنتدى :
A1zg0pFY00L.jpg
 

anwaralsharrad

باحث عسكري
مستشار المنتدى
إنضم
12/12/18
المشاركات
2,125
التفاعلات
14,206
قبل العام 1940 لم يكن للقيادة العسكرية الأمريكية أي اهتمامات فعلية بالأسلحة عديمة الارتداد، ولكن بعد ظهور هذه الأسلحة في أيدي القوات الألمانية خلال الحرب العالمية الثانية، تبدل الموقف (خصوصاً السلاح المضاد للدروع Panzerfaust). وظهر في نهاية العام 1943 نوعين من هذه الأسلحة، الأول M18 وهو من عيار 57 ملم والآخر M20 وهو من عيار 75 ملم. وبعد اختبارات ميدانية عديدة تقرر إدخالهما الخدمة عام 1944 وتم توزيع مئات القطع من كل نوع على الوحدات القتالية الأمامية (بلغ الإنتاج الكلي خلال مراحل الحرب الأخيرة للعيار 57 ملم نحو 951 مدفع، في حين أنتج 1.238 من العيار 75 ملم). وقد أثبتت قذائف هذه الأسلحة فعاليتها في تدمير الدبابات والمخابئ bunker-busters، حيث جرى تنصيبها على عربات الجيب الخفيفة.

بعد الحرب أضيف تصميمان جديدان، هما M67 وهو من عيار 90 ملم، والآخر M72 وهو من عيار 105 ملم. إلا أن هذا الأخير كان مزعجاً جداً وثقيل الوزن، مما استدعى إعادة تصميمه، وأدخل الخدمة في منتصف الخمسينات تحت اسم M40. تميز النموذج الجديد بوجود بندقية من عيار 12.7 ملم مثبتة فوق السبطانة الرئيسة ومتصلة بآلية رمي تقليدية. هذه البندقية ترمي طلقات خطاطة من أجل تصحيح رمي المدفع الرئيس. لقد كان لهذا السلاح مدى مؤثر ضد الدروع يصل إلى 1.200 م، باستخدام قذائف مثبتة بزعانف fin-stabilized نوع HEAT. وتستطيع هذه القذائف نوع M344A1 اختراق 150 ملم من الدروع المائلة على مسافة 1.000 م.

في أواخر الستينات وأوائل السبعينات، بدأت مرحلة الاستغناء الشامل عن أسلحة recoilless، وذلك لصالح الصواريخ الموجهة سلكياً wire guided missiles التي انصب الاهتمام الأكبر على تطويرها وتفعيلها في دور مكافحة الدروع. أحد أشكال الاستخدام الأمريكي الرئيس لهذه المدافع كان بتثبيت عدد 6 منها من عيار 105 ملم على العربة Ontos، وطورت لحساب القوات الجوية الأمريكية المحمولة جوا airborne troops في العام 1950 (تزن الآلية 9 أطنان) وتم إنتاج نحو 176 وحدة منها، حيث استخدمت في حرب فيتنام، وتم في العام 1970 سحبها من الخدمة.
 

anwaralsharrad

باحث عسكري
مستشار المنتدى
إنضم
12/12/18
المشاركات
2,125
التفاعلات
14,206
فقط للفائدة، فكرة إلغاء الارتداد طبقت أولاً بنجاح مع القائد البحري الأمريكي "كليلاند ديفيس" Cleland Davis الذي قام العام 1912 بعمل سلاح يتكون من غرفة نار واحدة مرتبطة بسبطانتين متعاكستين، حملت السبطانة الأولى القذيفة، في حين يتم تعبئة السبطانة الثانية بوزن مكافئ من الشحم والقطن. وعند انفجار القذيفة المركزية، يتم لفظ ونبذ كلتا الأحمال. ولكون الارتداد عنده نفس الكتلة والسرعة، فقد ألغى أحدهم الآخر وسبطانة السلاح بقت ثابتة.
المبدأ هو البساطة بحد ذاتها، فلكل فعل ردة فعل مساوية لها في القوة ومضادة لها في الاتجاه (قانون نيوتن الثالث)، وفي مدفع تقليدي يعبر هذا المبدأ عن نفسه بالارتداد، ولكن ماذا لو كانت السبطانة مفتوحة النهايتين، وأن قوة دفع القذيفة تطلق من إحدى النهايتين في حين تطلق القذيفة من الأخرى، فلن يحدث ارتداد.
 

الملاك القاتل

التحالف يجمعنا
صقور التحالف
إنضم
29/6/19
المشاركات
1,936
التفاعلات
10,114
تعتبر واحدة من اشهر المدرعات الخفيفة الصائدة للدروع بعد الحرب العالمية الثانية و بدايات الحرب الباردة .

ما يميزها أنها لديها قدرة على المناورة و السرعة العالية التي تصل 40-50 كم

لديها 6 مدافع عديمة الارتداد مع 12 قذيفة مخزنة

القذائف من نوع M344A1 خارقة للدروع لديها القدرة على إختراق 380 ملم فولاذ
2710_6557_297-m344-106mm.png
188ddc849e856fb0b7a2108810185d00--marines-rifles.jpg


لكن ما يعيبها هو درعها الضعيف جداً و هو عيب قاتل و عدد طاقمها 2 و زمن إعادة التلقين المدفع 12 ثانية لكل مدفع و يتوجب خروج الطاقم .
 

الملازم زيكس ماركيز

التحالف يجمعنا
كتاب المنتدى
إنضم
24/12/20
المشاركات
484
التفاعلات
2,545
فقط للفائدة، فكرة إلغاء الارتداد طبقت أولاً بنجاح مع القائد البحري الأمريكي "كليلاند ديفيس" Cleland Davis الذي قام العام 1912 بعمل سلاح يتكون من غرفة نار واحدة مرتبطة بسبطانتين متعاكستين، حملت السبطانة الأولى القذيفة، في حين يتم تعبئة السبطانة الثانية بوزن مكافئ من الشحم والقطن. وعند انفجار القذيفة المركزية، يتم لفظ ونبذ كلتا الأحمال. ولكون الارتداد عنده نفس الكتلة والسرعة، فقد ألغى أحدهم الآخر وسبطانة السلاح بقت ثابتة.
المبدأ هو البساطة بحد ذاتها، فلكل فعل ردة فعل مساوية لها في القوة ومضادة لها في الاتجاه (قانون نيوتن الثالث)، وفي مدفع تقليدي يعبر هذا المبدأ عن نفسه بالارتداد، ولكن ماذا لو كانت السبطانة مفتوحة النهايتين، وأن قوة دفع القذيفة تطلق من إحدى النهايتين في حين تطلق القذيفة من الأخرى، فلن يحدث ارتداد.
جزاك الله خير.
 

الملازم زيكس ماركيز

التحالف يجمعنا
كتاب المنتدى
إنضم
24/12/20
المشاركات
484
التفاعلات
2,545
تعتبر واحدة من اشهر المدرعات الخفيفة الصائدة للدروع بعد الحرب العالمية الثانية و بدايات الحرب الباردة .

ما يميزها أنها لديها قدرة على المناورة و السرعة العالية التي تصل 40-50 كم

لديها 6 مدافع عديمة الارتداد مع 12 قذيفة مخزنة

القذائف من نوع M344A1 خارقة للدروع لديها القدرة على إختراق 380 ملم فولاذ
مشاهدة المرفق 88065مشاهدة المرفق 88066

لكن ما يعيبها هو درعها الضعيف جداً و هو عيب قاتل و عدد طاقمها 2 و زمن إعادة التلقين المدفع 12 ثانية لكل مدفع و يتوجب خروج الطاقم .
ويلاحظ تم إضافة برج رامي مسلح بمدافع رشاش عيار 12.7 M2 BROWNING.

15787320614200021.jpg
 

الادغال الاسمنتية

التحالف يجمعنا
مستشار المنتدى
إنضم
13/1/19
المشاركات
1,751
التفاعلات
9,141
أعلى