متجدد الازمة الخليجية ... اين مربط الفرس ؟

الموضوع في 'قسم نشرۃ الاخبار' بواسطة المنشار, بتاريخ ‏24/10/17.

  1. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    قرقاش: أمير قطر لم يقدم جديدًا
    [​IMG]

    اعتبر وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش، أن الخرجة الإعلامية الجديدة لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد أمس، لم تحمل جديدًا فيما يخص الأزمة الخليجية الراهنة.

     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  2. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    [​IMG]
     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  3. أبو عدي

    أبو عدي عضو قيادي

    إنضم إلينا في:
    ‏24/10/17
    المشاركات:
    1,603
    الإعجابات المتلقاة:
    4,976
    نقاط الجائزة:
    418
    الامارات هي سبب هذا المشكل واي مشكل حدث قديما او وسوف يحدث مستقبلا الامارات ومن ورائها تريد شرا بدول العرب وخصوصا الخليج دورها في كل القضايا العربية مشبوه لا تتعجبوا ادا عرفتم مستقبلا انها تدعم البوليزاريو
    ابناء زايد لاثقة فيهم يجب على السعودية ان تغير تعاملها معهم فهم يحفرون من وراء ظهرها في عدن
     
    v-ghost, last-one, Mad-Ghis و 1 شخص آخر معجبون بهذا.
  4. Mad-Ghis

    Mad-Ghis طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏8/10/17
    المشاركات:
    654
    الإعجابات المتلقاة:
    2,667
    نقاط الجائزة:
    368

    أتفق معك أن السياسة الإماراتية مبعث قلق وتساعد على اللاستقرار سواء في اليمن ودعم غير مباشر للانفصال وغيرها من دول الشرق الأوسط، أو في ليبيا. لكن نفس الشيء ينطبق على قطر وتماديها في التدخل في الشأن الداخلي للدول

    هذا راجع إلى عدم لعب السعودية لدورها المنوط بها بعدم أخذ زمام الأمور في اليمن وتراجع الدور المصري الذي ترك فراغا استلزم ملأه، ثم الدور العراقي السوري

    لكن في النهاية لكل بلد حجمه حتى وإن تضخم فهو سرعان ما يعود لحجمه الطبيعي بزوال العوامل المساعدة على النجاح، الإمارات ناجحة لحد الآن لأنها مسنودة
    تدخل المغرب في اليمن والتحالف الدولي ضد داعش مثلا هو داعم للدور الإماراتي فمقاتلاته تعمل تحت قيادتها وهذه إشارة لها معناها الواضح
    كذلك تواجد التجريدة المغربية في الإمارات إضافة إلى القواعد الأجنبية يعطي حرية أكبر للإمارات لنشر قواتها في اليمن والتوسع في القرن الافريقي. دون أن ننسى التحالف الإماراتي الموجود مع مصر... إلخ

    الإمارات ليس في مصلحتها الإضرار بشركائها لأن هذا سيؤثر على موقعها في المعادلة، خصوصا أنها تعلم أن السعودية لديها القدرة على أخذ زمام الأمور في أية لحظة
     
    v-ghost, المنشار, last-one و 1 شخص آخر معجبون بهذا.
  5. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    وزير النقل القطري من طهران : استثماراتنا مع إيران ستتضاعف
    [​IMG]
     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  6. أبو عدي

    أبو عدي عضو قيادي

    إنضم إلينا في:
    ‏24/10/17
    المشاركات:
    1,603
    الإعجابات المتلقاة:
    4,976
    نقاط الجائزة:
    418
    الامر فاق كل الحدود
    القوات الاماراتية
    مليشيات تابعة للامارات
    Yemen-01-11-2017-KSA-UAE@0.75x-50-1024x932.jpg
     
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.
  7. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    البحرين: إعلام الدوحة عمّق الأزمة الخليجية
    [​IMG]
     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  8. أبو عدي

    أبو عدي عضو قيادي

    إنضم إلينا في:
    ‏24/10/17
    المشاركات:
    1,603
    الإعجابات المتلقاة:
    4,976
    نقاط الجائزة:
    418
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.
  9. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    كشف مصدر مطلع، اليوم الثلاثاء عن أن المغرب قد يسعى لتقديم مبادرة وساطة بين قطر ودول المقاطعة الأربع، السعودية والإمارات والبحرين
     
    leo570 ،v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  10. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    أعلنت وزارة القصور الملكية أن العاهل المغربي سيقوم بزيارة عمل وصداقة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، تبدأ غدا الأربعاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني، وبزيارة رسمية إلى دولة قطر ابتداء من يوم الأحد 12 نوفمبر

    ويضم الوفد الرسمي المرافق للعاهل المغربي وزراء الخارجية والتعاون الدولي والثقافة والاتصال، إلى جانب عدد من مستشاري الملك والشخصيات السامية المدنية والعسكرية.




     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  11. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    هكذا سقطت “أزمة قطر” من أولويات السعودية ولم تعد قضية لدول المقاطعة
    [​IMG]


    هذا الأسبوع، وفي آخر أيام الشهر الخامس من عمر “أزمة قطر” التي أخذت شكلها الإقليمي والدولي في 5 يونيو الماضي، بإعلان 4 دول خليجية وعربية مقاطعتها للدوحة، كررت قطر دعوتها للحوار، لكن أحدًا لم يأبه لمجرد التعقيب على هذه الدعوة التي أصبحت توصف في الأدبيات السياسية والإعلامية بأنها “معزوفة استغاثة يائسة، مشكلتها أن أحدًا لم يعد يُصدقها”.

    دعوة النظام القطري للحوار، والتي لم تنشرها سوى صحيفة لندنية باللغة العربية، مملوكة وممولة من الدوحة، جاءت يوم الثلاثاء على لسان الشيخ سيف بن حمد آل ثاني مدير مكتب الاتصالات الحكومي، في مقابلة مع صحيفة “إل بيس” الإسبانية، وقبلها بأيام كان أمير قطر نفسه قد كرر الدعوة للحوار دون أن يقدم للدول المقاطعة، أو للوساطات الكويتية والأمريكية ما يبرر الاستماع له أو التجاوب معه.

    الخط البياني للأزمة خلال 5 شهور

    “لو أن لدى الدوحة حدًا أدنى من المفهومية واحترام الذات، لتوقفت في 24 أكتوبر/تشرين الأول، عن ترديد دعواتها للحوار، ولكانت التقطت الرسالة الأهم في “الجيوسياسيا” الإقليمية المتحركة، وهي أن أزمتها انتقلت إلى الأدراج السفلية على طاولات القرار، وأنها ما عادت تعني شيئًا في أولويات القيادات الخليجية والعربية، والدولية أيضًا”.

    هذا التوصيف استخدمه يوم أمس في واشنطن، سفير أمريكي سابق للولايات المتحدة في القاهرة، وكان يشير فيه إلى ملاحظتين: الأولى صدرت من وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيليرسون بعد لقائه الأخير مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

    يومها قال بما معناه إن “باب الوساطات في أزمة قطر قد أغلق”، وفي ذلك إشارة ضمنية إلى أن الرياض لم تتلق من الدوحة ما يفيد باستعداد الأخيرة لتغيير نهجها الذي استدعى، أساسًا، قرار المقاطعة، ثم إن الرياض بات لديها أولويات كبرى ليس بينها قضية قطر.

    أما الإشارة الثانية فقد جاءت على لسان الأمير محمد بن سلمان عندما قال إن “أزمة قطر صغيرة جدًا جدًا”، وهو توصيف كان توسع فيه وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في ندوة انعقدت في مركز الدراسات البريطاني “تشام هاوس”. يومها سُئل عن أزمة قطر فقال: “إن هناك قضايا أكبر بكثير يجب على السعودية التعامل معها”.

    5 ملفات كبرى ليس بينها أزمة قطر

    كريستيان أمانبور، واحدة من نخبة الصحفيين الأمريكيين، وتحديدًا عندما تتحدث بشأن قضايا الشرق الأوسط، فهي بريطانية من أصل إيراني وترأس شبكة مراسلي CNN الدولية.

    ومساء أمس الإثنين، وفي تغطية تحليلية لسلسلة المتواليات الكبرى التي تتابعت مؤخرًا بقرارات سعودية قيادية، وآخرها توقيف عشرات الشخصيات المعروفة، بتهم الفساد، قالت أمانبور: “حتى نعرف حقيقة ما يجري الآن في السعودية علينا أن ننطلق من حقيقة أن التغيير هناك كبير جدًا وغير مسبوق، وأن تداعياته ستكون عميقة جدًا”.

    وعندما جاءت في حديثها على سيرة أزمة قطر لم تعتبرها من القضايا الرئيسة في أجندة الأمير محمد بن سلمان.

    الملفت هو أن معظم تغطيات المشهد السياسي السعودي في الصحف الأمريكية والبريطانية الكبرى، هذا الأسبوع، توافقت على إسقاط “أزمة قطر” من قائمة أولويات القيادة في المملكة.

    رفع الحصانة السياسية والدينية عن قوى الشد العكسي والفساد

    مجلة “الإيكونومست” البريطانية، مثلاً، قالت إن تعبير “الإجراءات غير المسبوقة”، لا يكفي لوصف أهمية وجدية القرارات الأخيرة التي أصدرتها القيادة السعودية في مجالات محاربة الفساد وفي التحديث الاجتماعي والاقتصادي.

    فقد جرى رفع الحصانة المعنوية عن الأمراء والوزراء ورجال الأعمال النافذين، كما جرى رفعها أيضًا عن الدعاة الدينيين الذين اشتطّوا في إعاقة الانفتاح والتغيير الاجتماعي.

    في تراتبية الأهمية والأولوية التي تنشغل بها “الورشة القيادية السعودية” حاليًا، كما عرضتها صحيفتا “واشنطن بوست” و”نيويورك تايمز”، خلال اليومين الماضيين، غابت “أزمة قطر”، وتوزع الحديث التحليلي على 5 ملفات متداخلة، أجمعت هذه الصحف أنها تتصدر أجندة قصر الحكم في المملكة.

    مواجهة إيران ومرحلة ما بعد داعش

    في مقدمة هذه الملفات انتقال المواجهة مع إيران إلى مرحلة جديدة فتحها الصاروخ الباليستي، إيراني الصنع، الذي أطلقته ميليشيات الحوثي اليمنية باتجاه الرياض، وهو الحدث الذي اعتبرته السعودية أقرب إلى إعلان للحرب على المملكة .

    وتتصل بملف المواجهة مع إيران، مستجدات الوضع اللبناني، وهي التي فتحتها استقالة رئيس الحكومة اللبنانية، سعد الحريري، من الرياض، حيث اعتبر أن بلاده أضحت محمية إيرانية وخاضعة للشطط المسلح من طرف حزب الله، باعتباره ميليشيا إيرانية تمارس عبثها في العديد من دول المنطقة.

    الملف الآخر الذي يشكل جزءًا من أولويات القيادة السعودية، كما عرضتها الصحف الأمريكية، هو الرؤية الاقتصادية 2030، والتي شكلت ما يوصف بأنه “ثورة اقتصادية” لإعادة تأسيس المستقبل الاقتصادي برؤية ما بعد النفط، وبآليات وأدوات يتجسد بعضها في مشروع “نيوم” الاستثماري على البحر الأحمر.

    وفي موازاة ذلك، فإن ملف التحديث والاعتدال الديني والانفتاح الاجتماعي، يشكل أيضًا جزءًا أساسيًا من “الورشة الكبرى” التي تنشغل بها القيادة السعودية، التي أقرت إجراءات حازمة لم تتردد فيها بمنح النساء تراخيص لقيادة السيارات والسماح لهن بدخول الملاعب الرياضية، وكذلك اعتقال رموز “الشد العكسي” من نشطاء الفتاوى عبر موقع “تويتر”.

    وجاءت إجراءات مكافحة الفساد المتضمنة توقيف العشرات من الأمراء والوزراء الحاليين والسابقين ورجال الأعمال النافذين، لتشكّل ملفًا مفتوحًا، فيه من الحزم والرؤية المستقبلية قدر راجح جدًا جعل الرئيس الأمريكي يؤيده على “تويتر” وهو يرى فيه جرأة القيادة في ارتياد مستقبل محمّي بالشفافية وبإرادة استعادة المليارات التي “حلبها” بعض المحتجزين.

    ماذا بقي من أزمة قطر؟

    غياب”أزمة قطر” من قائمة أولويات واهتمامات القيادة السعودية، جاء في سياقات 5 أشهر من المقاطعة العربية، جرى خلالها تفكيك عناصر تلك الأزمة وإلقائها في حضن النظام القطري بانتظار أن يعترف بأنها كانت مشكلته هو وأن حلّها في الدوحة وليس في الرياض أو أبوظبي أو المنامة أو القاهرة.

    وفي وقت لاحق من الشهر الحالي سيتسلم الكونغرس الأمريكي النص الذي لا يزال سرّياً للبروتوكول الأمريكي القطري بشأن تعقّب ومحاربة منابع “الإرهاب” في المال والإعلام القطري.

    اثنان من متنفذي الكونغرس الأمريكي، دان دونوفان وبريان فيتزباتريك، أعلنا قبل أيام أنهما سيطلبان تعديل البروتوكول مع قطر، بحيث يتضمن النص المباشر على ضمان التزام قطر بهذه الإجراءات بحيث لا تستمر في تكرار أسلوب المخاتلة والتحايل بأن تتحدث لفظًا عن مكافحة “الإرهاب” بينما تمارسه عمليًا.

    علاقة قطر مع إيران

    أما عن علاقة التحالف بين قطر وإيران (وهي واحدة من مبررات المقاطعة العربية للدوحة) فإن مجريات المواجهة السعودية مع طهران، سواء في الخليج أو في سوريا والعراق ولبنان، من شأنها أن ترفع الغطاء الخليجي عن قطر لتدافع عن نفسها أمام سيل الاتهامات والشواهد.

    ويوم أمس اضطرت الدوحة أن تفعل واجبها في شجب صاروخ الحوثي (الإيراني) الذي استهدف الرياض، وغدًا لن تستطيع قطر أن تتهرب من واجباتها القومية والدولية في ترتيبات ما بعد داعش، سواء في لبنان أو سوريا أو اليمن.

    رفع غطاء ” التعاون الخليجي” عن الدوحة

    كذلك الأمر في موضوع مجلس التعاون، سواء في موعد انعقاده أو تأجيل دورته المقررة في الكويت الشهر المقبل، أو في موضوع الميانة التي كانت مارستها دول التعاون على البحرين لتأجيل المقاضاة الدولية للدوحة في موضوع جزيرة حوار.

    فالطريقة التي جرت فيها إدارة “أزمة قطر” خلال الشهور الخمسة الماضية انتهت الآن برفع الغطاء الإقليمي عن الدوحة لتتولى بنفسها “قلع شوكها”، ليس فقط في الأعباء الاقتصادية التي تتفاقم جراء المقاطعة، وإنّما في إعادة الحقوق الوطنية للبحرين، وفي دفع الأثمان المستحقة عليها من علاقاتها السرية والعلنية مع إيران وتركيا والإخوان المسلمين ومن دعمها للقاعدة وداعش في مواقعهم الإرهابية الجديدة بأفريقيا واليمن، وهو ما باتت ترصده وتلاحقه فرقة الرقابة الأمريكية التي وضعها وزير الخزانة الأمريكية في الدوحة، فضلاً عن مركز مكافحة الإرهاب الذي جرى إنشاؤه في السعودية ليرصد النتائج الإجرائية للمقاطعة العربية للدوحة

     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  12. leo570

    leo570 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏15/10/17
    المشاركات:
    27
    الإعجابات المتلقاة:
    108
    نقاط الجائزة:
    53
    حسنا فعل بزيارة الامارات وقطر..لكن من المستبعد جدا ان تنجح وساطته..لان الامور في الخليج دخلت مرحلة تكسير العظام
    ممكن يعرض عيهم استضافة مفاوضات سرية في المغرب لتقريب وجهات النظر..الخليج في مفترق طرق و ليس من المستبعد ان نرى حرب شاملة بين جميع الاطراف
     
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.
  13. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    أمير قطر: لا نخشى المقاطعة.. وعلاقتنا مع الدول الكبرى تحسّنت


    [​IMG]

     
    v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  14. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    أمير قطر يلتقي أردوغان للمرة الثالثة منذ بداية أزمة الدوحة
    [​IMG]
     
    v-ghost ،Mad-Ghis و last-one معجبون بهذا.
  15. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين يجتمعون مع أبو الغيط غدًا
    [​IMG]


    قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية، اليوم السبت، إن وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين سيجتمعون مع الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، في القاهرة غدًا، قبيل اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري.

    ولم تذكر الوكالة سببًا محددًا للاجتماع.

    وكانت السعودية قد طلبت قبل أيام عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب، غدًا الأحد، لبحث تحركات إيران في المنطقة.

     
    Mad-Ghis ،v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  16. Mad-Ghis

    Mad-Ghis طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏8/10/17
    المشاركات:
    654
    الإعجابات المتلقاة:
    2,667
    نقاط الجائزة:
    368
    حرب الموانىء بين قطر والإمارات من بين أسباب العداء

     
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.
  17. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    قطر لـدول الحصار: لدينا خط أحمر ولسنا هدفا سهلا


    [​IMG]


    أكد رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري، عبد الله بن ناصر آل ثاني، أن التدخل في شؤون قطر الداخلية من قبل "دول الحصار" يعتبر الخط الأحمر بالنسبة لحكومة قطر.

    وقال آل ثاني، في لقاء مع برنامج الحقيقة على التلفزيون القطري، مساء اليوم الأربعاء، ردا على سؤال حول الأسباب الحقيقية للأزمة الخليجية: "لا بد من التأكيد أنه لا يوجد خلاف مع دول الحصار سواء خلاف على حدود أو جمارك أو قضايا أمنية".

    وتابع متسائلا: "هل الخلاف المزعوم بسبب نجاحات قطر إقليميا وعالميا ودعمها للقضايا الإنسانية ودعمنا لاستقرار المنطقة واحترامنا لمطالب الشعوب، أم هو باستضافة قطر لكأس العالم أم هو تدخل في الشؤون الداخلية لنا"؟

    وأردف: "الحقيقة أن الهدف واضح من الأزمة وأصبح واضحا للجميع وهو التدخل في الشئون الداخلية لدولة قطر، وهذا أمر مرفوض وخط أحمر بالنسبة لنا وللشعب القطري".

    وأكد رئيس الحكومة القطرية: "قطر ماضية في كل مشاريعها الرئيسية منها مشاريع كأس العالم والتي ستنتهي قبل الوقت المحدد لها".

    وأشار إلى أن كأس العالم ليس لقطر فقط بل لكل العرب وسيكون تنظيمه مميزا ونفتخر به كعرب.

    وأكد آل ثاني أن "الحوار هو الوسيلة الوحيدة لحل الأزمة بشرط عدم المساس بسيادة الدولة وعدم التدخل في شؤونها الداخلية"، وتابع مشددا: "لن نسمح أن يمس بلدنا أي ضرر وقطر ليست هدفا سهلا وستبقى شامخة".. "نحن في مجلس التعاون مررنا بأزمات كثيرة، ولكن الجديد في هذه الأزمة هو المنحنى الذي اختارته دول الحصار خاصة في المؤامرات المخطط لها وإعلامهم المتدني وتجاهل العوامل الإنسانية لمواطني دول مجلس التعاون".

    قطر: حل الأزمة لن يأتي إلا من البيت الخليجي

    ولفت إلى أن حل الأزمة الخليجية لن يأتي إلا من داخل البيت الخليجي، وقال: "نحن جميعا في دولة قطر نقدّر ونثمن الجهود المخلصة والمساعي الحميدة التي يقوم بها أمير الكويت، (الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح) وحكمته منذ بداية الأزمة لاحتوائها داخل البيت الخليجي".

    وأشار إلى أن "الوساطة الكويتية لاقت دعم دولة قطر منذ البداية ولا تزال، ولاقت كذلك دعم المجتمع الدولي"، مضيفا: "من وجهة نظري أن حل الأزمة لن يأتي إلا من داخل البيت الخليجي، وأشكر الدول الشقيقة والصديقة التي تدعم هذه الوساطة".

    قطر: لدينا دور كبير في كشف خلايا إرهابية في دول الخليج

    وفي سياق متصل، شدد آل ثاني على أن قطر لعبت دورا مهما في تفكيك خلايا إرهابية في دول الخليج.

    وقال رئيس مجلس الوزراء إن اتهام السعودية والإمارات والبحرين ومصر للدولة القطرية بدعم الإرهاب "يتناقض مع الاعتراف الدولي بجهود قطر في مكافحة الإرهاب ويتناقض أيضا مع ما يعرفه وزراء الداخلية في دول مجلس التعاون الخليجي"، مضيفا أنهم "يعلمون جيدا مساهمات قطر في الحفاظ على أمن كل مواطن خليجي".. "في بداية استلامنا لوزارة الداخلية كان توجيه سيدي سمو الأمير واضح، وكان سموه في ذلك الوقت ولياً للعهد، وجدد سموه هذا التوجيه في 2013 بأن أمن المواطن القطري يضاهي لدينا أمن المواطن الخليجي.

    وشدد على أن قطر كان لها دور في كشف خلايا إرهابية في المنطقة خاصة في بعض دول الخليج، مضيفا: "أنا أستغرب حقيقة كثيرا من هذا الاتهام الذي لا يمت للواقع بأي صلة".

    وأوضح أن قطر اتخذت خطوات استباقية في مجال مكافحة الإرهاب مثل توقيعها على مذكرة التفاهم مع الولايات المتحدة وتعاونها مع العديد من الدول في هذا الشأن.

     
    v-ghost ،أبو عدي و last-one معجبون بهذا.
  18. أبو عدي

    أبو عدي عضو قيادي

    إنضم إلينا في:
    ‏24/10/17
    المشاركات:
    1,603
    الإعجابات المتلقاة:
    4,976
    نقاط الجائزة:
    418
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.
  19. المنشار

    المنشار طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏6/10/17
    المشاركات:
    2,657
    الإعجابات المتلقاة:
    8,739
    نقاط الجائزة:
    418
    قرقاش: قطر تتنازل في الظلام خطوة تلو الأخرى

    [​IMG]


    انتقد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، اليوم الثلاثاء، سياسة المراوغة، التي تتبعها قطر في التعامل مع الأزمة الخليجية، معتبرًا أن قطر تظهر عكس ما تتبعه في الغرف المغلقة.

    وفي إشارة إلى قطر كتب قرقاش عبر حسابه الشخصي على موقع “تويتر”: “التناقض هو أن تتنازل في الظلام خطوة تلو الأخرى، وأن تنفذ المطلوب في الغرف المغلقة، وأما في ضوء الشمس ترفع الشعارات الخاوية وتزايد وتكابر”.

    وكان وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أعطى لمحة عن هذه التنازلات لدى حديثه عن ما اعتبرها أمورًا إيجابية تحققت حتى الآن، منذ مقاطعة قطر، التي وصفها بأنها تُعد “أمرًا صغيرًا جدًا”، مقارنة مع قضايا أخرى أكثر أهمية.

    وقال الجبير، على هامش اجتماع وزراء الخارجية العرب في الجامعة العربية بالقاهرة: إن قطر قامت بأمور عدة بعد المقاطعة حيث: وقعت مذكرة تفاهم مع أمريكا عن تمويل الإرهاب، التي كانت ترفض توقيعها منذ سنوات، كما سمحت لمسؤولين أميركيين بأن يكونوا في البنوك القطرية.

    وأضاف: “قطر غيّرت قوانينها لتسمح باستلام أدلة من خارج قطر؛ حيث كانت ترفض في السابق، كما قلّصت الدعم لمنظمات متطرفة في سوريا وليبيا؛ ما يساعد في إيجاد حل سلمي، كما قلّصت الدعم لحماس، ما فرض على الحركة تسليم غزة للسلطة الفلسطينية”.

     
    Mad-Ghis ،v-ghost و last-one معجبون بهذا.
  20. Mad-Ghis

    Mad-Ghis طاقم الإدارة عضو مجلس الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏8/10/17
    المشاركات:
    654
    الإعجابات المتلقاة:
    2,667
    نقاط الجائزة:
    368

    تصريح مثل هذا يعتبر مستفز لقطر كأن الغرض منه هو إحراجها بهدف إطالة أمد الأزمة
     
    last-one ،v-ghost و المنشار معجبون بهذا.

الاعضاء الذين قرأوا هذا الموضوع (المجموع: 9)

مشاركة هذه الصفحة